السيسي يوجه باستخدام أحدث التقنيات لتنفيذ خطط الانتقال للعاصمة الإدارية

وكالات : وجه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، باستخدام أحدث التقنيات والمعايير العالمية لتنفيذ مشروعات وخطط الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة.

وعقد الرئيس المصري اجتماعا مع مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وعمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، واللواء ياسر كمال أبو مندور، مدير إدارة النظم والمعلومات للقوات المسلحة. لبحث خطط الانتقال للعاصمة في إطار مساهمة جهود الدولة للتحول الرقمي، فضلاً عن تأسيس العاصمة الإدارية لتكون مركزاً معلوماتياً متطوراً يربط ما بين مختلف مؤسسات الدولة وأجهزتها وفق أحدث النظم المطبقة عالمياً.

وصرح السفير بسام راضي – المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية – بأن الاجتماع تناول متابعة الموقف التنفيذي لمشروعات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وفي مقدمتها انتقال الحكومة إلى العاصمة الإدارية الجديدة، و”ميكنة ” الوزارات والجهات الحكومية ، بالتعاون مع كبرى الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال في إطار التحول “الرقمي ” للدولة المصرية.

وأضاف المتحدث الرسمي ، أن وزير الاتصالات عرض – خلال الاجتماع – الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات الجاري تنفيذها من قبل الوزارة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، والتي شملت استراتيجية الذكاء الاصطناعي، و”الحوسبة فائقة السرعة ” ومشروع إنشاء مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة ، الذي سيضم مبنى الابتكار ومعهد تكنولوجيا المعلومات، وكذلك الأكاديمية الوطنية لتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، ومشروع إنشاء المحتوى الثقافي الرقمي، وكذلك تطوير البنية التحتية لخدمات “الإنترنت”.

نسعد بتعليقاتكم :