الذهب يهوي والمستثمرون يتهافتون على العملة الخضراء

هبط الذهب اثنين في المئة متراجعاً من أعلى مستوى له في عدة أسابيع، بفعل الشكوك السياسية في الولايات المتحدة بعد فتح تحقيق لمساءلة الرئيس دونالد ترامب وهو ما دفع المستثمرين لالتماس الأمان في الدولار وقلص جاذبية المعدن النفيس.

وانخفض الذهب في السوق الفورية 1.7 في المئة إلى 1505.30 دولار للأوقية (الأونصة) في أواخر جلسة التداول، بعدما هبط في وقت سابق بنحو اثنين في المئة إلى 1501.55 دولار.

وهبطت العقود الأميركية للذهب 1.8 في المئة لتبلغ عند التسوية 1512.3 دولار للأوقية.

وارتفع مؤشر الدولار لأعلى مستوياته في أسبوعين بعد الإقبال على شراء العملة الأميركية كملاذ آمن للمستثمرين الذين يتطلعون للتحوط من المخاطر الناجمة عن تحقيق يتهم ترامب بالتماس مساعدة أجنبية لتشويه سمعة منافسه الديمقراطي جو بايدن قبل الانتخابات الرئاسية المقررة العام المقبل، وهو ما قلص بدوره بريق الذهب كملاذ تقليدي آمن.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، هبطت الفضة 3.5 في المئة إلى 17.93 دولار للأوقية بينما تراجع البلاتين 2.7 في المئة إلى 927.39 دولار للأوقية.

وهبط البلاديوم 1.8 في المئة إلى 1642.56 دولار للأوقية بعد أن سجل مستوى قياسيا مرتفعا جديدا عند 1676.53 دولار في وقت سابق من الجلسة. وسجل المعدن الذي يستخدم في محفزات تنقية العادم بالسيارات مكاسب بلغت أكثر من 20 في المئة، أو حوالي 300 دولار، منذ أن لامس أدنى مستوى في حوالي شهرين في أوائل أغسطس مدفوعا بنقص مستمر في المعروض.

نسعد بتعليقاتكم :